2.jpg

logo000لا يخفى على أحد دور مرحلة رياض الأطفال في بناء شخصية الطفل وتنشئته وتعليمه وتثقيفه وتنمية مهارات وخبراته واكسابه العادات الحسنة والقيم الفاضلة إضافة إلى تلبية حاجات الطفل الاساسية والنفسية وتوجيه ميوله والاعتراف بكيانه مما يساعد على بناء الشخصية المتكاملة التي تتطلع إليها خلق جيل مؤمن قوي قادر على التعامل مع معطيات العصر وما يشهده من تطورات وتغيرات متسارعة في إطار التمسك بدينه ومخلقه.

إلا أن بعض الأباء والأمهات يعتقدون أنهم مهمتهم بمجرد الحاق أطفالهم باروضة ولكن الحقيقة ان دور الأب والأمر يصبح أكثر أهمية الآن عما كان عليه من قبل.

 أقرأء المزيد<<

معلومات إضافية